الصفحة الرئيسية » الامین العام 

آية الله الاراكي في تصريح للصحافيين : المجتمع الاسلامي لن ينسى خدمات آية الله هاشمي رفسنجاني


2017/01/11

على هامش انعقاد الملتقى العلمي ، الذي حمل عنوان " وجود كريمة أهل البيت (ع) في ايران و تشكل العاصمة الثقافية للتشيع " ،  بمدينة قم المقدسة ، تحدث آية الله الشيخ محسن الاراكي للصحافيين ، معزياً الامة الايرانية برحيل آية الله الشيخ اكبر هاشمي رفسنجاني ، و لافتاً الى ان الشيخ  رفسنجاني كان احدى الشخصيات الفذة التي لعبت  دوراً بارزاً في النهضة الاسلامية المعاصرة ، و لهذا لا نبالغ اذا ما اعتبرنا احد قائد الصحوة الاسلامية في عالمنا المعاصر .

و أشار سماحته الى ان آية الله هاشمي رفسنجاني لم يألو جهداً طوال عمره الشريف ،  في خدمة النظام الاسلامي و الشعب و البلاد ، مضيفاً : لقد اضطلعت هذه الشخصية بدور ملفت و خطيرة خلال سنوات الدفاع المقدس الثماني ، و ان جانباً  كبيراً من الانتصارات الباهرة التي شهدتها سنوات الحرب المفروضة مدين لقيادته و حسن ادارته لهذه الحرب .

و لفت الامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية ، الى دور آية الله هاشمي رفسنجاني في المضي قدماً باهداف النظام الاسلامي ، موضحاً : لقد استطاع آية الله هاشمي رفسنجاني ، خلال مرحلة اعادة البناء و الاعمار ، أن يزيل آثار الحرب و إعادة اعمار البلاد خلال فترة وجيزة ، بفضل همته و ادارته و وعيه و مثابرته و صدقه و اخلاصه ، و أن الشعب الايراني النبيل لن ينسى خدماته الكبرى هذه التي تبعث على الفخر و الاعتزاز .

و شدد آية الله الاراكي على ان المجتمع الاسلامي يقدّر جهود و خدمات آية الله هاشمي رفسنجاني ، و يفخر بهذه الشخصية التي كانت على الدوام داعمة و حامية لولاية الفقيه و لخط الامام الخميني (قدس سرّه) و نهجه .

[ عدد الزيارات: 63]

تعليقات الزوار
الاسم
البريد الالكتروني
النص
الكود الامني