• حديث التقريب.... العلماء الربانيون قادة مسيرة التقريب

    حديث التقريب.... العلماء الربانيون قادة مسيرة التقريب

    مواقف العلماء الربانيين الداعمة لمشروع التقريب بين المذاهب الإسلامية أوسع من أن يحتويها هذا الحديث، ونستخلص منها أن هذا المشروع لا ينفك عن المنظومة الفكرية والعملية لهؤلاء العلماء، وهم يشكلون سندًا لمسيرة التقريب التي ستتواصل وتتسع بإذن الله تعالى.

  • العنصریة والطائفیة أهمّ سببین یحولان دون الوحدة الإسلامیة

    العنصریة والطائفیة أهمّ سببین یحولان دون الوحدة الإسلامیة

    قال الکاتب والحقوقي الترکي "أمين غونش" إن الإسلام ثقافة مشترکة تجمع المسلمین وتتمیز بثراءها ولهذا یجب إبعاد عنصر الطائفیة من هذه الثقافة وعلینا إجتناب العمل علی تشیّع السنة وتسنن الشیعة.

  • "الشيخ عبد الله" : الوحدة الإسلامية هي ضرورة شرعية وأمر إلهي

    "الشيخ عبد الله" : الوحدة الإسلامية هي ضرورة شرعية وأمر إلهي

    أكد رئيس الهيئة الإدارية لتجمع العلماء المسلمين في لبنان، "الشيخ حسان عبد الله" الوحدة الإسلامية هي ضرورة شرعية وأمر إلهي (إِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ) وبالتالي إذا ما استطعنا نشر الفكر الوحدوي الإسلامي الأصيل سننجح في مواجهة هذه الفئة المنحرفة ونقضي عليها فكرياً ودينياً.

  • القبانجي : يدعو الجميع سنة وشيعة وكرد واقليات الى وحدة الكلمة وألفة القلوب

    القبانجي : يدعو الجميع سنة وشيعة وكرد واقليات الى وحدة الكلمة وألفة القلوب

    حذر امام جمعة النجف الاشرف حجة الاسلام والمسلمين السيد صدر الدين القبانجي من تربص الاعداء الذين وصفهم بالخلايا النائمة والمطبعين مع اسرائيل الذين يتحينون الفرصة.الى ذلك بين سماحته ان الناس بانتظار نتائج جلسات البرلمان، مشددا على ان المسارات القانونية يجب ان تأخذ دورها.

  • "الجماعة الاسلامية" الباكستانية : الشهيد سليماني ضحى بنفسه من اجل الدفاع عن الامة الاسلامية

    "الجماعة الاسلامية" الباكستانية : الشهيد سليماني ضحى بنفسه من اجل الدفاع عن الامة الاسلامية

    ندد بشدة رئيس "الجماعة الاسلامية" في ولاية سند الباكستانية الجريمة التي ارتكبتها الولايات المتحدة باغتيالها للجنرال الشهيد الحاج قاسم سليماني ، بمناسبة الذكرى السنوية الثانية لاستشهاده قائلاً " القائد الشهيد سليماني ضحى بنفسه من اجل الدفاع عن حقوق الامة الاسلامية ، وامريكا بارتكابها لهذه الجريمة نقضت كافة القوانين الدولية ".

  • اية الله العظمى مكارم شيرازي : الاساءة الى مقدسات المذاهب الاسلامية حرام شرعا

    اية الله العظمى مكارم شيرازي : الاساءة الى مقدسات المذاهب الاسلامية حرام شرعا

    قال المرجع الديني "اية الله العظمى ناصر مكارم شيرازي" : ان الاساءة الى مقدسات المذاهب الاسلامية حرام شرعا؛ مبينا ان هذا السلوك يضر بالوحدة الاسلامية كثيرا.

  • الامين العام لمجمع التقريب : الاساءة الى رموز سائر المذاهب ليس من المذهب الشيعي

    الامين العام لمجمع التقريب : الاساءة الى رموز سائر المذاهب ليس من المذهب الشيعي

    أكد الشيخ الدكتور شهرياري الى ان الاساءة والاهانة الى رموز ومقدسات سائر المذاهب الاسلامية لا مكان له في الفكر والعقيدة الشيعية .

  • حديث التقريب..... بين المذاهب والطوائف

    حديث التقريب..... بين المذاهب والطوائف

    ما نراه اليوم في ساحة العالم الإسلامي من مآس و ويلات وما نشهده من هزائم نفسية وسياسية وحضارية إنما هو بسبب عدم اهتمامنا بنفي السبيل أمام الاعداء بينما يقول سبحانه: "لَن يَجْعَلَ اللّهُ لِلْكَافِرِينَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ سَبِيلاً".إنهم يحاولون بالشرق الأوسط الجديد وبصفقة القرن وبالتطبيع أن يفتحوا السبل ليتوغلوا في العالم الإسلامي فيشقوا الصفوف ويثيروا الضغائن. فالحذر الحذر.. فالصراع الطائفي هو أيسر سبل الكافرين على المؤمنين.

  • الغيرة الدينية لدى الأمة الإسلامية حوّلت استشهاد الشهيد سليماني إلى حدث عظيم وفرصة

    الغيرة الدينية لدى الأمة الإسلامية حوّلت استشهاد الشهيد سليماني إلى حدث عظيم وفرصة

    التقى الإمام الخامنئي صباح اليوم الأحد 9/1/2022 جموعاً من أهالي مدينة قم المقدّسة في الذكرى السنويّة لانتفاضة يوم «9 دي» الواقعة في 9/1/1978، قائلاً لهم إنّ «الغيرة الدينيّة للشعب الإيرانيّ شكّلت العامل لإنقاذ البلد في اللحظات المصيريّة وإلحاق الهزيمة بمن شنّوا حرباً دوليّة على إيران». وأشار قائد الثورة الإسلاميّة إلى أنّ أمريكا لا تزال تخطئ في نظام حساباتها، وأنّ أصل عدائها وحقدها ينبع من النظرة الدينيّة والثوريّة للشعب الإيراني إلى القضايا الجارية في العالم والبلاد. كما وصف سماحته استشهاد الشهيد سليماني بـ«الحدث التاريخيّ العجيب الذي لم يتوقّع العدوّ والصديق أن يكون بهذه العظمة»

  • الامين العام لمجمع التقريب : المسيئيون لرموز المذاهب عملاء الاستكبار

    الامين العام لمجمع التقريب : المسيئيون لرموز المذاهب عملاء الاستكبار

    أكد الشيخ الدكتور حميد شهرياري ان غالبية المسيئين لرموز ومقدسات المذاهب الاسلامية اما من عوام الناس اللذين يجهلون كثير من حقائق الدين او عملاء للاستكبار العالمي .

التعريف بالمجمع

رسالة التقريب (الاصدار الثالث) : مجلة فصلية تخصصية محكمة تعن...

سلسلة من رواد التقريب : قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الل...

المهرجان الشعري الوطني الاول لرسول المحبة

المؤتمر الدولي السادس والعشرون للوحدة الاسلامية ـ ربيع الأول...